فوائد وفرائد لغوية

نادٍ لغوي أدبيٌّ متميز، يحوي فوائد وفرائد ونوادر في كل علوم اللغة العربية وما يتصل بها، للتحاور حوله، وتبادل المعلومات والخبرات.
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سلسلة علم النحو وفن الإعراب (عبد الرحمن شيبة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحمد حسين
خادم المنتدى
خادم المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 581
تاريخ التسجيل : 12/02/2014
الموقع : القاهرة

مُساهمةموضوع: سلسلة علم النحو وفن الإعراب (عبد الرحمن شيبة)   الإثنين أكتوبر 13, 2014 4:28 am


سلسلة علم النحو وفن الإعراب

بقلم الأستاذ عبد الرحمن شيبة

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته!
"وجوه يومئذ ناعمة"؛ فدمتم ناعمين!
هذه الحلقة الأولى من مقدمة في علم النحو وفن الإعراب، الله أسأل أن
تنتفعوا بما فيها منتظرا مايدور في مخيلاتكم.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الإعراب : تغير الأثر في آخر الكلمة التي لها محل حسب تغير العامل :
المقصود بقولنا " الأثر "
هو المحل الذي يجلبه العامل بحيث يتغير هذا المحل بتغير العامل ، و انواعه أربعة و هي :
" الرفع و النصب و الخفض و الجزم " و لكل نوع عوامله ، و الأمثلة توضح معنى الأثر و العامل :
1 . يدرسُ زيدُ
2 . إنّ زيداً لن يدرسَ
3 . لم يدرسْ زيدٌ في الدارِ
شرح الأمثلة :
1 . الأثر الموجود في كلمة " يدرسُ " هو الرفع
و العامل في ذلك هو ( تجرد الفعل " يدرسُ " عن الناصب و الجازم ) .
الآثر الموجود في كلمة ( زيدٌ ) هو الرفع و العامل في ذلك هو الفعل " يدرسُ " .
2 . الآثر الموجود في كلمة ( زيداً ) هو النصب و العامل في ذلك هو الحرف المشبه بالفعل" إنّ " .
الآثر الموجود في كلمة ( يدرسَ ) هو النصب و العامل في ذلك هو الحرف الناصب" لن" .
3 . الأثر الموجود في كلمة " يدرسْ " هو الجزم و العامل في ذلك هو الحرف الجازم " لم "
الآثر الموجود في كلمة ( زيدٌ ) هو الرفع و العامل في ذلك هو الفعل " يدرس " .
الآثر الموجود في كلمة ( الدارِ ) هو الخفض و العامل في ذلك هو حرف الجر " في " .
المقصود بقولنا " في آخر الكلمة "
هو أن الإعراب الذي هو ( التغيير ) يتعلق بعلامة محل الكلمة ،
و هذه العلامة تكون دائماً في آخر الكلمة ،
و هي على أنواع ثلاثة : ( حركة أو حرف أو حذف ) أما ما كان قبل الحرف الأخير من الكلمة فعلاقته
بعلم الصرف .
علم الصرف : علم بأصول تعرف بها أحوال أبنية الكلم التي ليست بإعراب .
أمثلة :
ضرب ، ضارب ، مضروب ، ضرّاب ، ضربة ، أضرب ، مضرب .
شروط الإعراب :
1 / أن تكون الكلمة في سياق الجملة :
مثلاً
كلمة ( خالد ) هل هي فاعل ؟ أم مفعول به ؟ أم خبر ؟ أم مبتدأ ؟
لا ندري !
فإذا و ضعناها في جملة عرفنا المعنى الإعرابي الذي تحمله .
ففي الجمل الآتية :
1. رأيت خالداً . " مفعول به "
2 . جاء خالدٌ . " فاعل "
3 . خالدٌ مجتهد. " مبتدأ "
4 . هذا خالدٌ . " خبر "
2 / أن نعرف المعنى اللغوي للكلمة :
أي المعنى الذي تستعمل له هذه الكلمة ، و الذي يعبر عنه بها ، لأن الإعراب فرع المعنى ، و مثال ذلك :
كلمة " احرنجم "
لا ندري ما نوعها !
حتى نفهم معناها ، و عندما نعلم أنها تعبير عن معنى كلمة " اجتمع " عرفنا أن نوع هذه الكلمة فعل .. و هكذا .
تحديد نوع الكلمة :
أنواع الكلمة :
1 . الاسم : مثل : كتاب _ كاتب _ مكتوب .
2 . الفعل : مثل : كتب _ يكتب _ اكتب .
3 . الحرف : مثل : عن _ إن _ لو .
الاسم :
هو كل كلمة تدل على معنى في نفسها ، و ليس لها علاقة بالزمن .
أنواع الاسم :
الظاهر : زيدٌ _ كتابٌ _ حصانٌ _ دمشقٌ .
المضمر ( الضمير ) :
المتصل : شربـ(ـت) _ أكرمـ(ـتـ)(ـه) _ أكرمـ(ـو)(ك ).
المنفصل : أنا _ نحن _ هو _ أنت .
المستتر : هو _ هي .
المبهم :
الإشارة : هذا _ هذه _ هؤلاء .
الشرط : من _ ما _ مهما .
الاستفهام : أين _ من _ متى .
الموصول : الذي _ التي _ الذين .
الفعل :
هو كل كلمة تدل على معنى في نفسها ، و لها علاقة بالزمن .
أنواع الفعل :
الماضي : هو كل كلمة دلت على حصول عمل في الزمن الماضي .
مثل : أكلَ _ ضربَ _ أكرمَ .
الفعل المضارع : هو كل كلمة دلت على حصول عمل في الزمن الحاضر .
شرط الفعل المضارع :
أن يكون مبدوءاً بحرف من حروف ( نأيت ) .
مثل : أشربُ _ يشربُ _ تشربُ _ نشربُ .
فعل الأمر : هو كل كلمة دلت على طلب حصول عمل في الزمن المستقبل .
مثل : كلْ _ استمِعْ _ استمتِعْ .
الحرف
تعريف الحرف : هو كل كلمة لا يظهر معناها إلا مع غيرها ، و ليس لها علاقة بالزمن .
أنواع الحرف :
يقسم الحرف باعتبارين : من حيث التأثير و عدمه .
أ _ الحرف العامل :
هو الحرف الذي يجلب أثراً في غيره من الكلمات .
أنواعه :
1 . حروف الجر و هي واحد و عشرون حرفاًُ :
عن _ من _ إلى _ على _ في _ حتى _ ربّ _ مذ _ منذ _ حاشا _ عدا _ خلا _ كي _ الباء _ الكاف _ اللام _ واو القسم _ تاء القسم _ لعل _ لولا _ متى .
2 . الحروف المشبهة بالفعل و هي ثمانية :
أنّ _ كأن _ لكن _ ليت _ لعل _ إلا _ لا " النافية للجنس " .
3 . الحروف الجازمة للمضارع و هي سبعة حروف :
لم _ لما _ إنْ _ إذما _ إذاما _ لام الأمر _ لا " الناهية "
4 . الحروف الناصبة للمضارع و هي أربعة :
أنْ _ لن _ كي _ إذن .
5 . الحروف المشبهة بـ( ليس ) و هي أربعة : ما _ لا _ إن _ لات .
6 . الحرف الناصب للمستثنى و هو حرف واحد : إلا .
الحرف العاطل :
هو الحرف الذي لا يجلب أثراً في غيره من الكلمات .
أنواعه : واحد وعشرون نوعاً و سنذكر بعضها :
حروف العطف و هي تسعة :
ثم _ حتى _ أو _ أم _ لا _ لكنْ _ الواو _ الفاء _ بل .
حروف الجواب و هي ثمانية :
نعم _ بلى _ أي _ أجل _ جير _ إن _ لا _ كلا .
حروف النداء و هي سبعة :
يا _ أيا _ هيا _ وا _ أ _ آ _ أيْ .
بعض حروف الشرط و هي خمسة :
لو _ لولا _ لوما _ أما _ لمّا .
حروف التحضيض و التنديم و هي خمسة :
هلاّ _ ألاّ _ لوما _ لولا _ ألا .
حروف التنبيه و هي خمسة :
أَلاَ _ أَمَا _ ها _ يا _ آ .
ملاحظة :
هذه الحروف _ في الأصل _ عاطلة عن العمل لأنها لا تجلب أثراً في غيرها من الكلمات ، أما إذا وقع أحدهما موقعاً ، هو فيه يتضمن معنى الفعل ، فإنه حرفاً عاملاً لا عاطلاً ، مثال ذلك :
( حرف التنبيه ) الناصب للحال في مثل قولنا : (ها)هو ذا البدرِ طالعاً .
( حرف النداء ) الناصب للحال في مثل قولنا : (يا)أيها الركب مبكياً بساحته.

__________
إن للعرب كلاماً هو أرقّ من الهواء، وأعذب من الماءِ. مرق من أفواههم مُروقَ السهام من قِسيّها، بكلمات مؤتلفات، إنْ فُسِّرت بغيرها عطِلتْ، وإن بدلت بسوَاها من الكلام استصعبَت؛ فسهولةُ ألفاظِهم توهِمُك أنها ممكنة إذا سمعت، وصعوبتها تعلمك أنها مفقودة إذا طُلِبت.
هم اللطيف فهمهم، النافعُ علمهم، بلغتهم نزلِ القرآن، وبها يدرَكُ البيان، وكلُّ نوع من معناه مُبَاينٌ لما سواه، والناسُ إلى قولهم يصيرون، وبهداهم يأتمّون، أكثر الناسِ أحلاماً، وأكرمهُم أخلاقا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fawaed.ahlamuntada.com
أحمد حسين
خادم المنتدى
خادم المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 581
تاريخ التسجيل : 12/02/2014
الموقع : القاهرة

مُساهمةموضوع: رد: سلسلة علم النحو وفن الإعراب (عبد الرحمن شيبة)   الإثنين أكتوبر 13, 2014 4:29 am

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته!
"وجوه يومئذ ناعمة"؛ فدمتم ناعمين!
هذه الحلقة التالية من مقدمة في علم النحو وفن الإعراب، الله أسأل أن
تنتفعوا بما فيها منتظرا مايدور في مخيلاتكم.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أنواع المعاني الإعرابية :
نقصد بذلك : الوظائف التي يمكن أن تشغلها الكلمة ، إذا تغير موقعها من جملة لأخرى ، و هذه الوظائف كثيرة ، نصنفها بحسب نوع الكلمة .
المبحث الأول : المعاني الإعرابية للاسم :
أولاً _ الاسم المرفوع :
1 _ المبتدأ : (اللهُ) عظيمٌ.
2 _ الخبر : اللهُ (عظيمٌ) .
3 _ الفاعل : ينامُ (الطفلُ) .
4 _ نائب الفاعل : يُكرمُ (الضيفُ) .
5 _ اسم الفعل الناقص : كان (الخيرُ) كثيراً .
6 _ خبر الحرف المشبه بالفعل : إنّ الخيرَ (كثيرٌ) .
7 _ اسم الحروف المشبهة بـ(ليس) : ما (المالُ) أفضل من العلم .
8 _ التابع لمرفوع :
* الصفة : الحج‘ (المبرورُ) جزاؤه الجنة.
* العطف : اللهُ عظيمُ و (كريمٌ) .
* التوكيد : هذا زيدٌ (نفسُـ)ـه .
* البدل : هذه (الشجرةُ) كبيرة.
ثانياً _ المعاني الإعرابية للاسم المنصوب :
1 _ المفعول به : قرأتُ (الكتابَ) .
2 _ المفعول له : قمتُ (احتراماً) للمعلم .
3 _ المفعول فيه : جئت (مساءً) .
4 _ المفعول معه : سرت و (النهر) .
5 _ المفعول المطلق : نصرته (نصراً) مؤزراً .
6 _ الحال : جئت (ماشياً) .
7 _ التمييز : هذه عشرون (نعمةً) .
8 _ المستثنى : أحبّ الناس إلا (الحسودَ) .
9 _ خبر الفعل الناقص : كان الخيرُ (كثيراً) .
10 _ اسم الحرف المشبه بالفعل : إن (الخيرَ) كثيرٌ .
11 _ خبر الحروف المشبهة بـ(ليس) : ما المالُ (أفضلَ) من العلم .
12 _ المشبّه بالمفعول به : تمرون (الديارَ) .
13 _ التابع لمنصوب :
* الصفة : إن الحجَ المبرورَ جزاؤه الجنة .
* العطف : إن المؤمنَ و المهيمنَ هو الله .
* التوكيد : رأيتُ زيداً (نفسَـ)ـه .
* البدل : لا تقربا هذه (الشجرةَ) .
ثالثاً _ المعاني الإعرابية للاسم المخفوض :
1 _ المجرور إليه : آمنت با(اللهِ) .
2 _ المضاف إليه : كتاب (اللهِ) عظيم .
3 _ التابع لمخفوض :
* الصفة : للحجِ المبرورِ جزاء عظيم .
* العطف : لخالدٍ و (سعدٍ) بلاء عظيم في الفتوح .
* التوكيد : مررت بزيدٍ (نفسِـ)ـه .
* البدل : لهذه (الآثارِ) تاريخ عظيم .
ملاحظة (12):
المشبّه بالمفعول به :
هو اسم منصوب بنزع الخافض و يعد (مشبه بالمفعول به) لا (مفعولاً به) لأن (نزع الخافض) لا يوقع حدثاً بالاسم الذي بعده ، و الفعل الذي قبل الخافض المنزوعِ قاصرٌ غيرُ متعدٍ لا ينصب المفعول به.
إعرابه _ الديار : مشبه بالمفعول به منصوب بنزع الخافض ، و علامة نصبه الفتحة الظاهرة في آخره، و التقدير : تمرون بالديار .

__________
إن للعرب كلاماً هو أرقّ من الهواء، وأعذب من الماءِ. مرق من أفواههم مُروقَ السهام من قِسيّها، بكلمات مؤتلفات، إنْ فُسِّرت بغيرها عطِلتْ، وإن بدلت بسوَاها من الكلام استصعبَت؛ فسهولةُ ألفاظِهم توهِمُك أنها ممكنة إذا سمعت، وصعوبتها تعلمك أنها مفقودة إذا طُلِبت.
هم اللطيف فهمهم، النافعُ علمهم، بلغتهم نزلِ القرآن، وبها يدرَكُ البيان، وكلُّ نوع من معناه مُبَاينٌ لما سواه، والناسُ إلى قولهم يصيرون، وبهداهم يأتمّون، أكثر الناسِ أحلاماً، وأكرمهُم أخلاقا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fawaed.ahlamuntada.com
 
سلسلة علم النحو وفن الإعراب (عبد الرحمن شيبة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوائد وفرائد لغوية :: العلوم اللغوية :: علم النحو-
انتقل الى: