فوائد وفرائد لغوية

نادٍ لغوي أدبيٌّ متميز، يحوي فوائد وفرائد ونوادر في كل علوم اللغة العربية وما يتصل بها، للتحاور حوله، وتبادل المعلومات والخبرات.
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ﻣﻨﺼﻮﺑﺎﺕ اﻷﺳﻤﺎء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شمس الإسلام
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 15/02/2014
العمر : 34

مُساهمةموضوع: ﻣﻨﺼﻮﺑﺎﺕ اﻷﺳﻤﺎء   الثلاثاء فبراير 18, 2014 12:28 am

ﻣﻨﺼﻮﺑﺎﺕ اﻷﺳﻤﺎء

يقول محمد بن داود الصنهاجي
اﻟﻤﻨﺼﻮﺑﺎﺕ ﺧﻤﺴﺔ ﻋَﺸَﺮَ، ﻭﻫﻲ:
اﻟﻤﻔﻌﻮﻝ ﺑﻪ، ﻭاﻟﻤَﺼﺪَﺭ، ﻭﻇَﺮْﻑُ اﻟﺰﻣﺎﻥ، ﻭﻇﺮﻑُ اﻟﻤﻜﺎﻥ، ﻭاﻟﺤﺎﻝُ، ﻭاﻟﺘﻤﻴﻴﺰُ، ﻭاﻟﻤُﺴﺘَﺜﻨَﻰ، ﻭاِﺳﻢ ﻻ، ﻭاﻟﻤُﻨﺎﺩَﻯ، ﻭاﻟﻤﻔﻌﻮﻝُ ﻣﻦ ﺃﺟﻠِﻪِ، ﻭاﻟﻤﻔﻌﻮﻝ ﻣَﻌَﻪُ، ﻭﺧَﺒَﺮُ ﻛﺎﻥ ﻭﺃﺧﻮاﺗﻬﺎ، ﻭاِﺳﻢ ﺇﻥَّ ﻭﺃﺧﻮاﺗﻬﺎ. ﻭاﻟﺘﺎﺑﻊ ﻟﻠﻤﻨﺼﻮﺏ، ﻭﻫﻮ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺃﺷﻴﺎء: اﻟﻨﻌﺖ، ﻭاﻟﻌﻄﻒ، ﻭاﻟﺘﻮﻛﻴﺪ، ﻭاﻟﺒﺪﻝ.

المصدر/ كتاب: المقدمة الآجرومية

شمس الإسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شمس الإسلام
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 15/02/2014
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: ﻣﻨﺼﻮﺑﺎﺕ اﻷﺳﻤﺎء   الثلاثاء فبراير 18, 2014 12:46 am

اﻟﻤُﻨﺎﺩَﻯ

اﻟﻤﻨﺎﺩَﻯ ﺧﻤﺴﺔ ﺃﻧﻮاﻉ:
اﻟﻤُﻔﺮﺩُ اﻟﻌَﻠَﻢُ، ﻭاﻟﻨَّﻜِﺮﺓ اﻟﻤﻘﺼﻮﺩﺓ، ﻭاﻟﻨَّﻜِﺮﺓ ﻏﻴﺮُ اﻟﻤﻘﺼﻮﺩﺓ، ﻭاﻟﻤُﻀﺎﻑ، ﻭاﻟﺸَﺒَّﻴﻪُ ﺑﺎﻟﻤﻀﺎﻑ.
ﻓﺄﻣﺎ اﻟﻤُﻔﺮﺩ اﻟﻌَﻠَﻢُ ﻭاﻟﻨَّﻜِﺮﺓُ اﻟﻤﻘﺼﻮﺩﺓ ﻓَﻴُﺒْﻨَﻴَﺎﻥ ﻋﻠﻰ اﻟﻀَّﻢِّ ﻣِﻦ ﻏﻴﺮ ﺗﻨﻮﻳﻦ،
ﻧﺤﻮ: "ﻳﺎ ﺯﻳﺪُ" ﻭ"ﻳﺎ ﺭﺟُﻞُ".
ﻭاﻟﺜﻼﺛﺔ اﻟﺒﺎﻗﻴﺔ ﻣﻨﺼﻮﺑﺔٌ ﻻ ﻏﻴﺮ.

المصدر/ متن الآجرومية

شمس الإسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحمد حسين
خادم المنتدى
خادم المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 581
تاريخ التسجيل : 12/02/2014
الموقع : القاهرة

مُساهمةموضوع: رد: ﻣﻨﺼﻮﺑﺎﺕ اﻷﺳﻤﺎء   الثلاثاء فبراير 18, 2014 4:49 am

جميل، جزاك الله خيرا، والمراد بالمصدر : المفعول المطلق.

__________
إن للعرب كلاماً هو أرقّ من الهواء، وأعذب من الماءِ. مرق من أفواههم مُروقَ السهام من قِسيّها، بكلمات مؤتلفات، إنْ فُسِّرت بغيرها عطِلتْ، وإن بدلت بسوَاها من الكلام استصعبَت؛ فسهولةُ ألفاظِهم توهِمُك أنها ممكنة إذا سمعت، وصعوبتها تعلمك أنها مفقودة إذا طُلِبت.
هم اللطيف فهمهم، النافعُ علمهم، بلغتهم نزلِ القرآن، وبها يدرَكُ البيان، وكلُّ نوع من معناه مُبَاينٌ لما سواه، والناسُ إلى قولهم يصيرون، وبهداهم يأتمّون، أكثر الناسِ أحلاماً، وأكرمهُم أخلاقا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fawaed.ahlamuntada.com
 
ﻣﻨﺼﻮﺑﺎﺕ اﻷﺳﻤﺎء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوائد وفرائد لغوية :: العلوم اللغوية :: علم النحو-
انتقل الى: