فوائد وفرائد لغوية

نادٍ لغوي أدبيٌّ متميز، يحوي فوائد وفرائد ونوادر في كل علوم اللغة العربية وما يتصل بها، للتحاور حوله، وتبادل المعلومات والخبرات.
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأفعال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شمس الإسلام
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 15/02/2014
العمر : 34

مُساهمةموضوع: الأفعال   السبت مارس 01, 2014 5:08 am

اﻷﻓﻌﺎﻝ

يقول محمد بن داود الصنهاجي:
اﻷﻓﻌﺎﻝُ ﺛﻼﺛﺔ: ﻣﺎﺽٍ، ﻭﻣُﻀﺎﺭﻉٌ، ﻭﺃﻣﺮ، ﻧﺤﻮ: ﺿَﺮَﺏَ، ﻭﻳَﻀﺮِﺏُ، ﻭاﺿﺮِﺏْ.
فﺎﻟﻤﺎﺿﻲ: ﻣﻔﺘﻮﺡُ اﻵﺧﺮ ﺃﺑﺪا.
ﻭاﻷﻣﺮ: ﻣﺠﺰﻭﻡٌ ﺃﺑﺪا.
ﻭاﻟﻤﻀﺎﺭﻉ: ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﺃﻭﻟﻪ ﺇﺣﺪﻯ اﻟﺰﻭاﺋﺪِ اﻷﺭﺑﻊِ اﻟﺘﻲ ﻳﺠﻤَﻌُﻬَﺎ ﻗﻮﻟُﻚ: "ﺃﻧَﻴﺖُ" ﻭﻫﻮ ﻣﺮﻓﻮﻉٌ ﺃﺑﺪا، ﺣﺘﻰ ﻳﺪﺧُﻞَ ﻋﻠﻴﻪ ﻧﺎﺻِﺐٌ ﺃﻭ ﺟﺎﺯِﻡ.
ﻓﺎﻟﻨَّﻮاﺻﺐُ ﻋَﺸَﺮَﺓ، ﻭﻫﻲ: ﺃَﻥْ، ﻭﻟَﻦْ، ﻭﺇﺫﻥْ، ﻭﻛَﻲْ، ﻭﻻﻡ ﻛﻲ، ﻭﻻﻡ اﻟﺠُﺤُﻮﺩ، ﻭﺣﺘﻰ، ﻭاﻟﺠﻮاﺏُ ﺑﺎﻟﻔﺎء ﻭاﻟﻮاﻭ, ﻭﺃﻭ.
ﻭاﻟﺠﻮاﺯِﻡُ ﺛﻤﺎﻧﻴﺔَ ﻋَﺸَﺮ، ﻭﻫﻲ: ﻟَﻢْ، ﻟَﻤَّﺎ، ﺃﻟَﻢْ، ﺃﻟَﻤَّﺎ، ﻭﻻﻡ اﻷﻣﺮ ﻭاﻟﺪﻋﺎء، ﻭ"ﻻ" ﻓﻲ اﻟﻨَّﻬﻲِ ﻭاﻟﺪﻋﺎء، ﻭاِﻥْ، ﻭﻣﺎ، ﻭﻣَﻦْ، ﻭﻣﻬﻤﺎ، ﻭاِﺫْﻣﺎ، ﻭﺃَﻱُّ، ﻭﻣﺘﻰ، ﻭﺃَﻳَّﺎﻥَ، ﻭﺃﻳﻦَ، ﻭﺃَﻧَّﻰ، ﻭﺣَﻴﺜُﻤَﺎ، ﻭﻛﻴﻔﻤﺎ، ﻭﺇﺫا ﻓﻲ اﻟﺸِّﻌﺮ ﺧﺎﺻﺔ.

المصدر/ كتاب: متن الآجرومية

شمس الإسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شمس الإسلام
عضو مشارك
عضو مشارك


عدد المساهمات : 94
تاريخ التسجيل : 15/02/2014
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: الأفعال   السبت مارس 01, 2014 5:29 am

اﻟْﻔِﻌْﻞ

الفعلُ ثَﻼَﺛَﺔ ﺃَﻗﺴَﺎﻡ:
الأول/ ﻣَﺎﺽ: ﻭَﻳﻌﺮﻑ ﺑﺘﺎء اﻟﺘَّﺄْﻧِﻴﺚ اﻟﺴﺎﻛنﺔ، ﻭﺑﻨﺎﺅﻩ ﻋﻠﻰ اﻟْﻔَﺘْﺢ ﻛﻀﺮﺏ.
ﺇِﻻَّ ﻣَﻊَ ﻭَاﻭ اﻟْﺠَﻤَﺎﻋَﺔ ﻓﻴﻀﻢ ﻛﻀﺮﺑوا.
ﺃَﻭ اﻟﻀَّﻤِﻴﺮ اﻟْﻤَﺮْﻓُﻮﻉ اﻟﻤﺘﺤﺮﻙ ﻓﻴﺴﻜﻦ ﻛﻀﺮﺑﺖ، ﻭَﻣِﻨْﻪ؛ ﻧﻌﻢ، ﻭَﺑﺌﺲَ، ﻭَﻋَﺴَﻰ، ﻭَﻟَﻴْﺲَ ﻓِﻲ اﻷَْﺻَﺢ.
الثاني/ َﺃﻣﺮ: ﻭَﻳﻌﺮﻑ ﺑﺪﻻﻟﺘﻪ ﻋﻠﻰ اﻟﻄّﻠﺐ ﻣَﻊَ ﻗﺒُﻮﻟﻪ ﻳَﺎء اﻟﻤﺨﺎﻃﺒﺔ ﻭﺑﻨﺎﺅﻩ ﻋﻠﻰ اﻟﺴّﻜُﻮﻥ ﻛﺎﺿﺮﺏ.
ﺇِﻻَّ اﻟﻤﻌﺘﻞ ﻓﻌﻠﻰ ﺣﺬﻑ ﺁﺧِﺮﻩ ﻛ: اﻏﺰ، ﻭاﺧﺶ، ﻭاﺭﻡ.
ﻭَﻧَﺤْﻮ: ﻗﻮﻣﺎ، ﻭَﻗﻮﻣُﻮا، ﻭﻗﻮﻣﻲ، ﻓﻌﻠﻰ ﺣﺬﻑ اﻟﻨُّﻮﻥ.
ﻭَﻣِﻨْﻪ ﻫَﻠُﻢَّ ﻓِﻲ ﻟُﻐَﺔ ﺗَﻤِﻴﻢ ﻭﻫﺎﺕ ﻭﺗﻌﺎﻝ ﻓِﻲ اﻷَْﺻَﺢ.
الثالث/ ﻣﻀﺎﺭﻉ: ﻭَﻳﻌﺮﻑ ﺑﻠﻢ ﻭاﻓﺘﺘﺎﺣﻪ ﺑِﺤﺮﻑ مﻦ ﺣُﺮُﻭﻑ ﻧﺄﻳﺖ
ﻧَﺤْﻮ ﻧﻘﻮﻡ، ﻭﺃﻗﻮﻡ، ﻭَﻳﻘﻮﻡ، ﻭَﺗﻘﻮﻡ،
ﻭَﻳﻀﻢ ﺃَﻭﻟﻪ ﺇِﻥ ﻛَﺎﻥَ ﻣﺎﺿﻴﻪ ﺭﺑﺎﻋﻴﺎ ﻛ: ﻳﺪﺣﺮﺝ، ﻭَﻳﻜﺮﻡ.
ﻭَﻳﻔﺘﺢ ﻓِﻲ ﻏﺮﻩ ﻛ: ﻳﻀْﺮﺏ، ﻭﻳﺠﺘﻤﻊ، ﻭﻳﺴﺘﺨﺮﺝ.
ﻭﻳﺴﻜﻦ ﺁﺧِﺮﻩ ﻣَﻊَ ﻧﻮﻥ اﻟﻨﺴْﻮَﺓ ﻧَﺤْﻮ: ﻳَﺘَﺮَﺑَّﺼْﻦَ، ﻭَﺇِﻻَّ ﺃَﻥ ﻳﻌﻔﻮﻥ.
ﻭَﻳﻔﺘﺢ ﻣَﻊَ ﻧﻮﻥ اﻟﺘﻮﻛﻴﺪ اﻟْﻤُﺒَﺎﺷﺮَﺓ ﻟﻔﻈﺎ ﻭﺗﻘﺪﻳﺮا ﻧَﺤْﻮ: ﻟﻴﻨﺒﺬﻥ.
ﻭﻳﻌﺮﺏ ﻓِﻴﻤَﺎ ﻋﺪا ﺫَﻟِﻚ ﻧَﺤْﻮ: ﻳﻘﻮﻡ ﺯﻳﺪ،ﻭَﻻَ ﺗﺘﺒﻌﺎﻥ، ﻟﺘﺒﻠﻮﻥ، ﻓﺈﻣَّﺎ ﺗَﺮﻳﻦ، ﻭَﻻَ ﻳﺼﺪﻧﻚ.

المصدر/ كتاب: شرح الندى وبل الصدى

شمس الإسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحمد حسين
خادم المنتدى
خادم المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 581
تاريخ التسجيل : 12/02/2014
الموقع : القاهرة

مُساهمةموضوع: رد: الأفعال   السبت مارس 01, 2014 12:00 pm

جميل، جزاك الله خيرا.

__________
إن للعرب كلاماً هو أرقّ من الهواء، وأعذب من الماءِ. مرق من أفواههم مُروقَ السهام من قِسيّها، بكلمات مؤتلفات، إنْ فُسِّرت بغيرها عطِلتْ، وإن بدلت بسوَاها من الكلام استصعبَت؛ فسهولةُ ألفاظِهم توهِمُك أنها ممكنة إذا سمعت، وصعوبتها تعلمك أنها مفقودة إذا طُلِبت.
هم اللطيف فهمهم، النافعُ علمهم، بلغتهم نزلِ القرآن، وبها يدرَكُ البيان، وكلُّ نوع من معناه مُبَاينٌ لما سواه، والناسُ إلى قولهم يصيرون، وبهداهم يأتمّون، أكثر الناسِ أحلاماً، وأكرمهُم أخلاقا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fawaed.ahlamuntada.com
 
الأفعال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوائد وفرائد لغوية :: العلوم اللغوية :: علم النحو-
انتقل الى: